هنا..لا مجال للنقد؟؟

  • 05 يونيو 2021 - 07:55 م
  • لا توجد تعليقات
  • 644 مشاهدة

:

ياخادم البيتين صبحت بالخير …
رسمت في وجه المواطن سعاده
تعيش يا وجه السعد والتباشير …
عــز الله انك تسـتحق الإشــــاده

من قصيدة للدكتور حامد الشمراني، وهي وصف حقيقي، لكل بيت ساد الفرح فيه، وكل من يحب العلم والتعلم، ويحب سماع كل الآراء، وذلك بمناسبة إضافة، مادة جديدة تسمى
(التفكير الناقد) وهي ستطور من الفكر الشاب للمجتمع السعودي، وتعزز روح الانتماء الوطني، وتنير درب الشفافية الحسية للفرد والمجتمع.

إن من يعمل بطريقة صحيحة، وحسب ما تنص عليه الأنظمة والأعراف في المملكة العربية السعودية، سيقابله حتماً رأي ونقد بكل تفرعاته، الجيدة والسيئة، وكل الأطراف
تعمل في مصلحة هذا الوطن وأبنائه.

ولمعرفة كلمة النقد: بمفهوم مبسط، هو النظر في قيمة الشيء، وتقييمه، ويعبر عنه بمنطوق أو مكتوب، وقد تنتج من ذلك الحلول، أو ذِكر مكامن القوة والضعف.

هنا نقول، ليس من المنطق ولا الفكر الشفاف الناضج، ما يحدث في بعض المناطق، حيث تُضيّق الرحاب الواسعة، على الكاتب، أو صاحب الرأي، (سمعياً كان أو مرئي) أو غيرهم من أصحاب
الرأي، عن ذكر رأيهم، أو وجهة نظرهم، لعمل قامت به جهة تخدم الوطن، ولكن تنفيذها لا يخدم المواطن، وكل ذلك من أجل أن لايُنتقَد المسؤول، أو يجير الرأي، ويعمل على أنه إنجاز قامت به الإدارة.

وقد يُجبر المبدع “الناقد” ، على التعهد، والإقرار، والإنذار، بعدم النقد، ولا الحديث عن ما يخص منطقته، والشواهد كثيرة، وعليه (إما أن يُطبل أو ليصمت) وهذا يترك كل من يخيط ويبيط، بعيد كل البعد عن النقد، ويصبح المدح والنفخ شهوة لا قاع لها.

إن مفهوم النقد النافع الشفاف، في الأمور الحياتية، يطور مسيرة الوطن، ويعزز مصالح المجتمع كافة، وأما تسويق المدح والتطبيل، الغير مجدي مع كثرته، أو تجميله بالتقارير الصورية، وإظهار أن كل شي جميل، وبالحقيقة تجد العكس، فهذا له إنحناء ينعكس على التنمية مع مرور الوقت، ولا يخدم المكان ولا أهل المكان.

يعلم الكثير أن سيطرة بعض المسؤولين، وفرض الرأي الواحد، بما يخدم مصلحة ذاتية، أو فكر موحد، دون النظر إلى كامل أطياف المجتمع، والاندماج مع الرأي الآخر، بما يخدم الصالح العام، هي دلالة على فشل فكر المسؤول في تقبل النقد.

المنهج الجديد “التفكير الناقد”، هو وضوح كامل لرؤية المملكة٢٠٣٠ وسيرها بخطى ثابتة نحو المعالي.

يقول سيدي ولي العهد ( مهما حاولوا في كبح جهودنا لن نتوقف )

محمد بن صالح آل شمح

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

“المواصفات السعودية”: 5 مبررات يشترط توافرها لوضع المطبات الصناعية

اشترطت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، وجود أسباب منطقية لوضع المطبات الصناعية على الطرق. وحددت الهيئة 5 مبررات لوضع المطبات الصناعية تمثلت في وجود حركة ..

وزارة الشؤون الإسلامية تحدث البروتوكولات الصحية في المساجد والجوامع بعموم مناطق المملكة

أوضحت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد أنها أصدرت تعميماً بتحديث جميع البروتوكولات الصحية في المساجد والجوامع بعموم مناطق المملكة، استناداً إلى ما ورد إليها من ..

“البيئة” تحدد شروط وضوابط حفر واستخدام آبار المياه الجوفية ومزاولة المهنة

كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة الشروط والضوابط اللازمة لحفر واستخدام آبار المياه الجوفية، تتضمن تصحيح وضع الآبار القائمة غير المرخصة، ورخصة مزاولة مهنة حفر الآبار، ..

“التعليم” تدعو للتسجيل في خدمة النقل المدرسي.. والرسوم 200 ريال

دعت وزارة التعليم، أولياء الأمور، لتسجيل أبنائهم في خدمة النقل ‏المدرسي، عبر نظام نور، مشددة على أن‎ الاستفادة من ‎النقل المدرسي ‏ستقتصر على المسجلين في ..

“البيئة” تطلق الربط الإلكتروني مع 6 جهات حكومية لخدمة المستفيدين من “الإعانات الزراعية”

أطلقت وزارة البيئة والمياه والزراعة، خدمة الربط الإلكتروني مع ست جهات حكومية شملت: وزارة التجارة، وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ..