الخميس 26 ربيع الأول 1439 / 14 ديسمبر 2017

الأخبار » محليات »
وكلاء امارة منطقة الباحة ومديرو الادارات عن سعادتهم بذكرى اليوم الوطني الـ 86
الخميس 26 ربيع الأول 1439 / 14 ديسمبر 2017

وكلاء امارة منطقة الباحة ومديرو الادارات عن سعادتهم بذكرى اليوم الوطني الـ 86

12-23-1437 05:36 PM
(الباحة اليوم) :: عبر وكلاء امارة منطقة الباحة ومديرو الادارات عن سعادتهم بذكرى اليوم الوطني الـ 86 مستذكرين فيه البطولات والملاحم للمؤسس جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود طيب الله ثراه ومنوهين بالنقلة التي شهدتها المملكه في فتره وجيزة وماتحقق لهذه البلاد من قفزه في عهد ملك العزم والحزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله في فترة وجيزة مؤكدين ان الشواهد كثيرة منوهين برؤية المملكة 2030 وما ستحققه من رفعه للوطن ورفاهية للمواطن .

حيث قال وكيل امارة منطقة الباحه للشؤون الامنية عبدالله بن زيد الراجح ترحل المشاعر والأفكار لبلادنا الغالية الى ذلك اليوم التاريخي المجيد الذي يحكي حياة الوطن الذي اضاء العتمة وأنار طريق المجد ورسم ملامح التحول في حياة الانسان.

هذا اليوم يحكي كفاح المؤسس رحمه الله في توحيد المملكة على قول الحق وإتباع سنة النبي المهدي صلى الله عليه وسلم وجمع شتاتها فغيرة الملك الموحد تجاه وطنه كانت السلاح القوي الذي تحدى به جميع الصعاب والتحديات ووقفة الرجال الأوفياء المخلصين الى جانبه تحول حلمه في توحيد الوطن الى حقيقة وأصبحت هذه البلاد تنعم بالأمن والأمان وتعيش في رغد من الازدهار وأصبحت المملكة العربية السعودية وطن شامخ يضاهي كبريات الدول في هذا العالم ،وتبرز أهمية اليـوم الوطني انه لم يكن فرحة بل هو إحياء لذكرى توحيد المؤسس لهذا الكيان العظيم وحب وولاء لهذا الوطن ثم ولاء المواطن لمليكه ووطنه والدفاع عن أراضيه وممتلكاته ، وهذا يجعلنا نستشعر أهمية اليوم الوطني بالحفاظ على هذا الوطن الغالي والعمل على حماية منجزاته ليبقى هذا الوطن قوياً شامخاً بقيادته الرشيدة وأبناءه الأوفياء ، كما ان الرؤية التى اقرتها قيادتنا الحكيمة للمملكة 2030 ستحقق بعون الله تعالي تطلعات ابناء هذا البلد الغالي كونها ترتكز على تحقيق الرفاهية والاستقرار له سائلا المولى عز وجل ان يحفظ لنا قائد هذه البلاد خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد يحفظهم الله وان يديم على هذا البلد أمنه واستقراره .

وقال مدير عام مكتب سمو امير منطقة الباحة احمد بن صالح السياري تحل ذكرى اليوم الوطني لبلادنا الغالية في غرة الميزان الذي يتذكر فيه المواطن السعودي بكل فخر واعتزاز هذه المناسبة التاريخية السعيدة التي تم فيها جمع الشمل ولم شتات هذا الوطن المعطاء اليوم الوطني ، يوم توحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن – طيب الله ثراه – وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر زاهر وغد مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم.

تمر علينا هذه الذكرى لنستلهم العبر والدروس من سيرة القائد الفذ الملك عبد العزيز الذي استطاع بحنكته ونافذ بصيرته، وقبل ذلك كله بإيمانه الراسخ بالله جل وعلا أن يضع قواعد هذا البناء الشامخ ويشيد منطلقاته وثوابته التي ما زلنا نقتبس منها لتنير حاضرنا ونستشرف بها ملامح ما نتطلع إليه في الغد – إن شاء الله – من الرقي والتقدم في سعي حكومتنا الرشيدة الدائم لكل ما من شأنه رفعة الوطن ورفاهية وكرامة المواطن وهذا ما ستحققه رؤية المملكة 2030 الذى اقرها سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله ادعو الله بان يحفظ للمملكة امنها واستقرارها وان ينصر جنودنا البواسل المدافعين عن حدود وطننا الغالي في ظل قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله.
وقال مدير عام الشؤون المالية والادارية بامارة منطقة الباحة الاستاذ علي بن عبدالرحمن الغامدي إن اليوم الوطني يمثل لنا حدثا مهما نتذكر فيه عظمة الرجل القائد جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود طيب الله ثراه الذي وحد أرجاء هذه البلاد و جمع الشتات من اجل أن يعيش أبناء هذا الوطن في رخاء ونماء لتتواصل مسيرة النهضة والتنمية الشاملة التي أرسى قواعدها المؤسس طيب الله ثراه وسار على هذا النهج أبنائه البرره سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله يرحمهم الله حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله الذي استطاع أن يواصل هذه المسيره المباركه لينعم أبناء هذا الوطن ومن يعيش على أرضه برغد العيش واستتباب الأمن تحت ظل هذه القياده الرشيدة التي جعلت همها هو راحة واستقرار هذا الوطن لينعم أبناء هذا الوطن بالخير الكثير رغم ما يشهده العالم من حولنا من نزاعات ونستذكر في هذه المناسبه تلك النقلة الكبيرة التي شهدتها المملكه في شتى المجالات والتطور الكبير حتى أصبحت بلادنا تعيش في نهضة تنموية كبيرة وحظيت منطقة الباحه بتلك النهضة وبهذه المناسبه الغاليه على قلوبنا جميعا نرفع لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد أسمى عبارات التهاني الصادقة والدعوات المخلصه بأن يديم الله على بلادنا العزيزة نعمة الأمن والأمان وان يحفظ بلادنا من كل مكروه ,,,

ورفع وكيل إمارة منطقة الباحة المساعد للشئون التنموية المهندس سعيد بن علي دماس أسمى آيات التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين وولي ولي العهد - حفظهم الله - والى أبناء الشعب السعودي المخلص كافة بمناسبة الذكرى 86 لليوم الوطني للمملكة العربية السعودية .

وأكد وكيل إمارة منطقة الباحة المساعد للشئون التنموية بأن ‏ذكرى اليوم الوطني السادس والثمانون للمملكة العربية السعودية ذكرى يوم توحدت فيه أرجاء وطننا الغالي بعد شتات وفرقة تحت راية التوحيد على يد المؤسس الملك عبدالعزيز -رحمه الله- حيث اصبحت بلادنا ولله الحمد ‏تنعم بالأمن والأمان والتطور والنماء منذ عهده رحمه الله وعهد الملوك أبنائه الذين جاؤوا من بعده، وحتى قائد مسيرتنا الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- تطوراً هائلاً وتنمية شاملة في جميع جوانب الحياة.

وسأل في ختام كلمته الله جل وعلا أن يحفظ هذا الوطن المعطاء الذي أنعم الله علينا بالانتماء إليه وهيأ له زيادة في النعمة قيادة رشيدة سارت وتسير به إلى بر الأمن, سائلا الله أن يديم على هذا الوطن الغالي نعمة الأمن والأمان والرخاء والاستقرار, وللشعب السعودي مزيداً من التقدم والتنمية والازدهار .
واشار وكيل امارة منطقة الباحة المساعد للحقوق علي عيد الغامدي ان مناسبة اليوم الوطني المجيد هي ذكرى عالقه في اذهان ابناء شعب هذا الوطن حيث يستذكرون الملاحم البطولية للقائد المؤسس جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه الذي استطاع بصدق النية واخلاص التوكل على الله سبحانه وتعالى ان يوحد ارجاء البلاد من مشرقها الى مغربها ومن شمالها الى جنوبها في ملحمة بطولية توحدت فيها الارادة والقوة والعزيمة الصادقة حتى عم الرخاء والامن في اوطان هذا البلد بلد الحرمين الشريفين واستطاع رحمه الله ان ينبذ العصبية الجاهلية والحروب القبلية ويجعل الجميع تحت لواء التوحيد وراية الحق الخفاقه لا اله الا الله محمد رسول الله وجعل هذا القائد هم امته شغله الشاغل حتى قيض الله لهذه البلاد خيرات عظيمه فعم الرخاء والازدهار هذا الوطن وجاء من بعده ابناءه الملوك سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله رحمهم الله وواصلوا المسيرة المباركة حتى عهد سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ادام الله عزه، حفظ الله خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد والاسرة المالكة والشعب السعودي النبيل ووطننا الغالي ونسأل الله ان يديم امننا واستقرارنا انه ولي ذلك والقادر عليه.

وقال مدير الموارد البشرية بامارة منطقة الباحة علي ناصر بشية اليوم الوطني يمثل لنا امجاد وتاريخ فهو يوم توحيد المملكة العربية السعودية على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، – رحمه الله -. لقد غرس توحيد هذه البلاد الطاهرة أول بذور النماء التي تشكل منها الحياة الكريمة لابناء هذا الشعب الكريم ،لقد أدرك الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود أن تحقيق التنمية يتطلب تهيئة مناخ سياسي يمكِّن من استثمار وتسخير تلك الثروة وهي ثروة البترول، فجعل السياسة في خدمة الاقتصاد وأرسى بذلك التوجه قاعدة سارت البلاد على نهجها لتشكل أكبر اقتصاد عالمي في الوقت الحاضر.

ان كل مواطن سعودي يجب أن يقف في ذكرى اليوم الوطني وقفة تأمل يسترجع فيها مسيرة سنوات من البذل والعطاء يشحذ بها همته ويوطن بها نفسه عزة وشموخاً.

ان هذه المناسبة تجعلنا نعيش حاجه ماسه الى ضرورة التلاحم مع قيادتنا وولاة امرنا وننبذ كل مايفرق صفنا
حفظ الله وطننا وادام على بلادنا نعمة الامن والاستقرار وحفظ لنا قائد المسيرة وباني النهضة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله.

واشار مدير عام العلاقات العامة والاعلام بإمارة منطقة الباحة خضر بن عبدالرحمن الغامدي اليوم الوطني لبلادنا أعتبره من أهم الذكريات الراسخة في العقول وفي تاريخنا المعاصر لما حواه هذا اليوم التحولي في حياة ابناء الجزيرة العربية من مضامين كبيرة ومعطيات خيرة دفعت بالحياة الى أفاق من الرخاء والكرامة والعزة بعد أن كانت تحت جور الظلم والقهر والتشتت والنعرات فقيض الله الفارس الموحد الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه ومعه نخبه من الرجال الاوفياء المخلصين ليستعيد ملك ومجد أباءه وأجداده في أسطورة وملحمة بطولية نادرة تحطمت تحت الاصرار والعزيمة الصادقة والايمان بالله أوكار الجهل والظلام والفرقة والتعصب معلناً عن مولد يوماً عظيم الذي تجددت معه الدعوة لخالق السماء لتنبذ العصبية القبلية ليتعاقب على هذا المنهج والتأسيس التاريخي للملك عبدالعزيز أبناءه الملوك من بعده رافعين البنيان على مدار عقود حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمد الله بعمره لتصبح المملكة واحده من أهم وأكبر دول العالم تحضراً ونماءً ورخاءً وأمناً فليرحم الله الملك عبدالعزيز على صنيع عمله وليحفظ الله الملك والوطن.

وقال امين عام مجلس منطقة الباحة نايف عبدالله الغامدي تعود إلينا الذكرى الجميلة والمعطرة بعبق الجهد والجد والإخلاص… إنها ذكرى توحيد هذا الكيان ذكرى سعيدة كيوم اطل فيه الربيع بدفئه على الشتاء القارص ، يصادف الأول من الميزان اليوم الوطني لمملكتنا الحبيبة ويعد حدثا تاريخيا على مر العصور واضاءه فريدة في سجل الكفاح وستظل الأجيال تتذكر ذلك الحدث العظيم وهذه الذكرى التي تمر علينا نفخر بها جميعا نحن أبناء البلد.

وهذه المناسبة ليست كغيرها ، بل هي مولد أمة ترتكز على عوامل الإستقرار والأمن والرخاء وظل الشريعة الإسلامية السمحة .

ويتوارد إلى أذهاننا سيرة قائد قد فرض مكانه بجدارة في صفحات التاريخ وفي الأذهان وهو الملك عبد العزيز رحمه الله ذلك لأنه أنجز إنجازا عظيم تمثل في توحيد المملكة العربية السعودية وبدأ مسيرة الخير نحو آفاق البناء والنمو الفعال على المستوى الداخلي والإقليمي والدولي والعربي والإسلامي .

ولقد وحد رحمه الله هذه البلاد على أسس متينة دستورها كتاب الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم والعدل والتعاون في سبيل إعلاء كلمة الله وخدمة مقدساته المطهرة .

وتمر ذكرى اليوم الوطني لبلادنا علينا كل عام ونحن نرى مشاريع تنموية في عرض البلاد يشهدها القاصي والداني إلى أن أصبحت المملكة تجتذب أنظار العالم بفضل الله ثم بفضل حسن القيادة والتوجيهات الكريمة حفظ الله خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد وادام علينا الامن والامان .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 641


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

/10 ( صوت)
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.