الثلاثاء 6 محرم 1439 / 26 سبتمبر 2017

الأخبار » محليات »
مدير جامعة الباحة المكلف: اليوم الوطني ملحمة كبرى مليئة بالصّفحات المشرقة والمشاريع العملاقة والتنمية الشاملة
الثلاثاء 6 محرم 1439 / 26 سبتمبر 2017

مدير جامعة الباحة المكلف: اليوم الوطني ملحمة كبرى مليئة بالصّفحات المشرقة والمشاريع العملاقة والتنمية الشاملة

12-21-1437 07:28 PM
(الباحة اليوم) :: أكد مدير جامعة الباحة المكلف الدكتور عبدالله بن محمد الزهراني على أن ذكرى اليوم الوطني ٨٦ يعيد إلى الأذهان ذلك اليوم المجيد الذي وحد فيه المؤسس طيب الله ثراه شتات هذا الكيان العظيم وأحال الفُرقة والتناحر إلى وحدة وانصهار وتكامل واسَس بنيانه على تقوى من الله. مشيرا إلى أن الذاكرة لتستعذب استلهام تلك الصفحات من التضحية والبطولات التي سطرها الملك الموحد لهذا الكيان العظيم تحت راية التوحيد وعلى منهاج راسخ وثابت قوامه كتاب الله وسنة نبيه الكريم، واشار الدكتور الزهراني الي أن في هذا العام ونحن نحتفل بالذكرى ٨٦ لقيام هذا البناء الشامخ، فإننا نستذكر من خلالها المجد والسؤدد ونقلب صفحاته المشرقة ونحن ننعم بمسيرة تنموية حديثة تتحقق فيها أحلامنا على ثرى وطننا من خلال مشاريع عملاقة وخطط طموحة وتنمية شاملة وقفزات نوعية تبلورت في الرؤية السعودية 2030 التي تُوج بها وطننا بنيانه، وشهد بها القاصي والداني في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - يحفظه الله- .

وأضاف الدكتور الزهراني بالقول إن استقرار الدول هو أهم عوامل الازدهار والرقي الحضاري، والتاريخ شاهد ومعلم، فهو يرشدنا إلى أن حضارات الأمم تبدأ دائماً من استقرار الدولة واستقرار الحكم، فالاستقرار يضمن تطبيق القوانين ويحفظ الحقوق، وهو الذي يهيئ بيئة العمل والإنتاج الآمنة التي تحفز النمو وتشجع على الاستثمار وتخلق المزيد من فرص العمل وفرص التطوير والتوسع، فكيف بنا لا نحتفل ووطننا ينعم بكل ذلك.

وختم الدكتور عبدالله الزهراني حديث بالقول: إن ما ذكرته أنفاً من مآثر خالدة ما هي إلا لمحات و قبسات مضيئة من مسيرة هذا الكيان الشامخ، وإنني إذ أغتنم هذه الذكرى الغالية أرفع أسمى آيات التهنئة والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين اوإلى ولي عهده الأمين وولي ولي عهده وإلى كافة الأسرة المالكة الكريمة والشعب السعودي النبيل والمقيمين معنا على ثرى هذا الوطن الطاهر باحر التهاني والتبريكات بهذه المناسبة وأسأل الله تعالى أن يحفظ لنا هذا الوطن المعطاء الذي أنعم علينا بالانتماء إليه وهيأ له زيادة في النعمة قيادة رشيدة وأمة أبية سارت وتسير به إلى بر الأمان في محيط إقليمي مضطرب متواصل الأزمات، وبهذا فلا نلوم مشاعرنا إذا فاضت فرحا وفخرا وهي تستعيد ذكرى يوم مجيد وخالد في ذاكرة ووجدان الإنسان السعودي وتفوح عبقا زكيا من ثرى ارضه الطاهرة.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 231


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

/10 ( صوت)
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.