الإثنين 2 ربيع الأول 1439 / 20 نوفمبر 2017

الأخبار » محليات »
أجمل الوفاء و أصدق الإخاء: "رزق الله" أحد ابطال الحد الجنوبي يتبرع لاخيه بكليته
الإثنين 2 ربيع الأول 1439 / 20 نوفمبر 2017

أجمل الوفاء و أصدق الإخاء:

03-10-1437 09:26 PM
(الباحة اليوم) عبد الله شمسي :: "فقدت اثنين من اخواني في حوادث مختلفه ولا اريد ان افقد الثالث" بهذه الكلمات بدأ الشاب رزق الله محمد ابراهيم الزهراني ، احد افراد القوات البرية بتبوك وأحد ابطالنا المكلفين في الحد الجنوبي.

ويضيف رزق الله ان اخاه وليد والبالغ من العمر عشرون عاما عانى الكثير في حياته فهو لم يتمكن من إكمال دراسته ويعمل في الحراسات الأمنية في القطاع الخاص منذ ان حصل على الابتدائية الى ان اصابه فشل كلوي ، وأصبح أسيراً لغسيل الكلى في عدة مستشفيات ، مما جعلني لا أتحمل رؤية اخي الأصغر مني يتعذب يوميا وقد أفقده قريبا فقررت إنهاء معاناته ولو كلفني ذلك الامر حياتي.

وكان رزق الله وشقيقه وليد خضعا للفحوصات والتحاليل اللازمة، في مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام ، التي أثبتت تطابقها، وخضعا لعملية النقل وبفضل الله تكللت العملية بالنجاح.

من جانبه أعرب الشاب "وليد" عن سعادته الغامرة بنجاح العملية وقال شقيقي رزق الله ضرب اروع مثال في الوفاء ولن استطيع أن اوفيه حقه ، سائلاً المولى عز وجل أن يجعل ماقام به في موازين حسناته.


والد الشقيقين العم محمد بن ابراهيم الزهراني قال: لقد اختلطت مشاعر الفرح والقلق على ابنائي وبدا حديثه معرباً عن فرحته الغامرة بهذه الإخوة الصادقة بين ابنائه وقال: كم انا فخور بـ"رزق الله" عندما وضع حداً للألم والمعاناة اللذين كان يعانيهما شقيقه "وليد" بعد إصابته بفشل كلوي، وأهداه إحدى كليتيه؛ ليضرب بذلك أروع الأمثلة في التضحية بين الإخوان.

وناشد الزهراني: ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان بنقل ابنه من تبوك الى منطقة مكة المكرمة ليكون قريبا من والديه واللذان انهكهما المرض والتعب وكبر السن و، حيث أنه يعول أسرة مكونة من أربعة عشر فردا واكبر ابنائه رزق الله ( المتبرع ) وهو الموظف الوحيد فيهم.




تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 743


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

التعليقات
98654 محمد ربيع ابوريان 03-11-1437 07:55 AM
اسأل الله ان يديم الالفه والمحبه بينهم رجل يفتخر به من الحد الجنوبي إلى التبرع لأخيه قليل من يفعل ذلك نرجوا من الله أن تكتمل الفرحه بنقله بالقرب من والده في مكة المكرمة والله ولي التوفيق

[محمد ربيع ابوريان]
0.00/5 (0 صوت)


/10 ( صوت)
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.