السبت 1 صفر 1439 / 21 أكتوبر 2017

الأخبار » محليات »
مشاركة 31 طالبا السنة السادسة طلاب كلية الطب يتدربون بإدارة الأدلة الجنائية
السبت 1 صفر 1439 / 21 أكتوبر 2017

مشاركة 31 طالبا السنة السادسة طلاب كلية الطب يتدربون بإدارة الأدلة الجنائية

05-21-1436 12:07 AM
(الباحة اليوم) عبد الله شمسي :: اختتم مساء اليوم طلاب كلية الطب بجامعة الباحة للسنة الدراسية السادسة برنامج التدريب بإدارة الأدلة الجنائية بحضور مدير الجامعة الدكتور عبدالله الزهراني ومدير شرطة المنطقة اللواء مسفر بن سفير الخثعمي وعميد الكلية الدكتور عماد عبدالقادر كوشك و العقيد محمد عبدالله الزهراني .

وقد رحب اللواء الخثعمي بهذه الخطوات التي تبادر بها الجامعة مع الجهات الأمنية مبيناً سعادته بتواجد هذه النخبة من طلاب كلية الطب وأطلعهم على ما تقدمه إدارة الأدلة الجنائية من جهود ملموسة في معالجة القضايا الجنائية وفق معايير علمية وخطوات مدروسة بأحدث الأجهزة والتقنيات التي تقدمها الدولة في هذا المجال للكشف عن الجريمة، مؤكدا التزام الإدارة العامة للأدلة الجنائية وخبرائها في تقديم المعلومة المفيدة والخبرة في خدمة طلاب الجامعة قائلاً " نحن نعول عليهم في مواصلة مسيرة البناء والنهضة ورعاية الأمن والأمان في دولتنا " .

بدوره ثمن الدكتور الزهراني جهود إدارة الأدلة الجنائية وتسهيل تنفيذ البرنامج على الشكل المطلوب مشيداً بهذا التعاون مع الجامعة وداعياً الجهات الأمنية بالمنطقة لزيارة الجامعة وعقد شركات تعاون قائلاً " أن مثل هذه البرامج تعّد جزء أصيل من مسؤولياتنا المجتمعية بالجامعة ".

وأوضح من جانبة منسق ومشرف التدريب بالكلية خالد الزهراني أن الكلية وضعت ضمن خطتها التدريسية في موديول " الطب الشرعي والسموم forensic medicine " زيارة إدارة الأدلة الجنائية بالمنطقة حيث تم التنسيق والاعداد لتنفيذ البرنامج بمشاركة 31 طالباً على مدار يومين بتواجد عدد من المشرفين أعضاء هيئة التدريس بالكلية وفق أهداف موضوعية وخطة تدريبية كاملة حيث شملت التعريف بالإدارة والمعامل والأجهزة فيما كانت الجلسات التدريبة عن معاينة مسرح الحادث وطرق رفع الأدلة وكتابة تقرير الطب الشرعي والقوانين السعودية المتعلقة بعمل الطب الشرعي وطرق رفع الأدلة الطبية واختتم البرنامج بمحاضرة عن السموم قدمها عدد من الضباط المتخصصين مشيراً الى أن هذا البرنامج يعدّ الأول من نوعه في محتواه العلمي والذي يهدف الى رفع التحصيل العلمي وربط الدارسة النظرية بالجانب العملي في الطب الشرعي والسموم . مضيفا أن البرنامج شهد طرح العديد من الأفكار والرؤي المستقبلية في جانب البحث العلمي والتدريب بين كلية الطب وإدارة الأدلة الجنائية بالمنطقة مثمناَ جهود الرائد أسامة الغامدي على ما بذله من جهد في تنفيذ البرنامج .

وقد تجول الحضور في الإدارة واستمعوا الى شرح مفصل عن كافة الأقسام من العقيد الزهراني وفي نهاية اللقاء تم تبادل الهدايا والتقاط الصور التذكارية.

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1482


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

التعليقات
90021 عابر سبيل 05-21-1436 10:52 AM
مهنة الطب من المهن الإنسانية الراقية وعندما يكون الطبيب نموذجا يحتذى به في عمله وسلوكه وأمانته فهذا هو الفخر الحقيقي ، مهنة الطب ذات مكانة عالية ومرموقة والتنافس المحمود فيها لا ينتهي وعندما نشاهد مثل هؤلاء الشباب الطموح الذي اختار هذه المهنة فإننا بكل تأكيد نسعد ونفرح لهم ونأمل منهم الكثير في مجالهم وهذا لن يكون إلا بالجد والاجتهاد والمثابرة والصبر والحرص على معرفة كل ماهو جديد في هذا المجال ، مهنة الطب مهنة لايقدم عليها إلا الأفذاذ الذين لديهم قدرات كبيرة وطموح كبير جدا ، مهنة الطب لا تصلح للمتكاسلين والباحثين عن الشهرة وحب الظهور ليقال بأنهم أطباء مهنة الطب مجالها رحب وحاجة المجتمع إليها تتزايد .. ونصيحتي لهؤلاء الشباب الحرص كل الحرص على بذل الكثير من الجهد للتميز في مجالهم وأن تكون مكانتهم من خلال اتقانهم لعملهم وليس من خلال حب الظهور في المناسبات فمكانة الطبيب الحقيقية في اتقانه لمهنته وحسن تعامله مع المرضى بـ ( إنسانية ) وتواضع .. هذه رسائل مختصرة مع خالص دعواتي لهم بالمزيد من التوفيق

[عابر سبيل]
5.00/5 (1 صوت)


/10 ( صوت)
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.