الإثنين 11 شوال 1439 / 25 يونيو 2018

الأخبار » تغطيات وإحتفالات »
ادبي الباحة يحتفي باللغة العربية في يومها العالمي انطلاقا من الشراكة مع جامعة الباحة
الإثنين 11 شوال 1439 / 25 يونيو 2018

ادبي الباحة يحتفي باللغة العربية في يومها العالمي انطلاقا من الشراكة مع جامعة الباحة

02-07-1434 06:37 AM
(الباحة اليوم) في ليلة مطيرة يلفها برد الشتاء القارس والضباب الكثيف انطلقت أولى فعاليات الشراكة بين النادي الأدبي بالباحة وجامعة الباحة بندوة ثقافية احتفاء بيوم اللغة العربية العالمي الذي صادف ليلة الثلاثاء الثامن عشر من ديسمبر 2012م حيث شارك أربعة متخصصين من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجامعة قسم اللغة العربية الأمسية استهلت بالقرآن الكريم للدكتور / احمد ياسينبعدد من الكلمات من بينها كلمة ترحيبية للنادي الأدبي قدمها د . عبد الله غريب نائب رئيس النادي مستعرضا بعض الشراكات التي ابرمها النادي مع بعض الجامعات السعودية ومنها جامعة الباحة وجامعة الملك سعود إلى جانب التعليم العام بالباحة والمجلس الدولي للغة العربية وقدم الدعوة للجمهور للمشاركة في مناشط النادي وأمسياته والمشاركة أيضا في الموضوعات المطروحة لمؤتمر اللغة العربية بدبي تحت عنوان " اللغة العربية في خط " كما القى رئيس قسم اللغة العربية بالجامعة د . عبيد المالكي كلمة أثنى فيها على فكرة ومبدأ الشراكة بين النادي والجامعة وشكر الجهات التي قدمت جهودا لإنجاح هذه الفعالية الثقافية إحتفاء باللغة بعد ذلك انطلقت الندوة بأربعة محاور شملت الدعاوى التي تمس اللغة العربية قديما وحديثا للدكتور محمد علي سعد وفيها شرح المحاضر بعض المطالبات من بعض الجهات والكتاب في بعض البلدان العربية لتغليب العامية على الفصحى معللين ذلك بالفن وما يحتاجه من لهجات محلية حتى يتمكن عامة الناس فهمها واستشهد ببعضهم في مصر وأكد أن هذه الدعاوى لن تفلح في طمس لغة القرآن الكريم التي تلقى قبولا عند كثير من الناطقين بها وغير الناطقين ثم جاء دور الدكتور وحيد موافي في محاضرة بعنوان الصعوبة المزعومة في تعليم وتعلم اللغة العربية وشرح تجربته أثناء وجوده ببريطانيا دارسا لمراحل التعليم فوق الجامعي واستعرض جهود الغرب وأوروبا بالذات وبخاصة المستشرقين منهم حول الاهتمام باللغة العربية وفنونها ومكنونها وفضلهم في بحث ونبش كنوزها من خلال مكتباتهم التي تزخر بالمخطوطات العربية التي لا تلقى في بعض البلدان العربية أي اهتمام واستعرض بعض الأسماء وما قدموه خدمة للغة العربية ومنها جامعات عريقة في أوروبا تعلم اللغة العربية ثم استعرض الدكتور محمد عبد العال الواقدي أهمية اللغة العربية وبعض من جهود جامعة الباحة من خلال قسم اللغة العربية لخدمة اللغة إلى جانب جهود النادي الأدبي بالباحة من خلال مناشطه العامة وبين تجربته أثناء حضوره مؤتمر باندونيسيا ولقاءاته مع بعض المثقفين من غير الناطقين بالعربية ومناقشاته معهم حول هذه اللغة الخالدة وفي الختام تحدث الدكتور السيد ابراهيم جمعة حول خصائص اللغة العربية واشتقاقاتها وتفردها بكثير من المميزات التي عجزت عنها كثير من اللغات الحية الرسمية عالميا واستشهد ببعض الآيات من القرآن الكريم مؤصلا بعض القواعد اللغوية التي حافظت على كينونتها من خلال تلك الآيات الكريمة التي تفردت في بنائها اللغوي بما تتميز به اللغة وقواعدها . وفي ختام الأمسية التي أدارها باقتدار د . عبد الهادي بن أحمد الغامدي تخللها بعض أقوال العلماء السلف والخلف حول أهمية اللغة العربية وارتباطها الوثيق بالقرآن الكريم ون ثم بدأت المداخلات التي أشعلت النقاش وأضافت الكثير من المعلومات وأثارت جدلا محمودا بين المداخلين والمحاضرين حول بعض مما قدموا في أوراقهم كان من بينهم د . ناصر علي الغامدي عضو النادي وعميد الكلية ببالجرشي والأستاذ يحي صالح عضو النادي سابقا وأحمد السعدي معيد بالجامعة والقاص عبد القادر الغامدي ود . محمد عفيفي واختتمها د . عبد الرحيم حقيب وكيل كلية الآداب والعلوم الإنسانية بكلمة في مداخلة بين أنه لا خوف على اللغة العربية التي حفظها لنا القرآن الكريم واستشهد ببعض الأقوال المأثورة التي تعزز مكانة اللغة العربية من بين اللغات وفي الختام قدم نائب رئيس النادي دروعا تذكارية وشهادات تقدير للمشاركين .


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1589


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

التعليقات
43778 أبو لميس 02-12-1434 07:59 PM
أين المتألق محمد بن فرج؟

تحية لأبي نواف.

[أبو لميس]
0.00/5 (0 صوت)


/10 ( صوت)
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.