الخميس 9 رمضان 1439 / 24 مايو 2018

الأخبار » محليات »
سبعون مثقفاً ومثقفة يشاركون في لقاء الخطاب الثقافي في الرياض
الخميس 9 رمضان 1439 / 24 مايو 2018

سبعون مثقفاً ومثقفة يشاركون في لقاء الخطاب الثقافي في الرياض

01-19-1434 02:51 PM
(الباحة اليوم) أكد نحو 70 مثقفاً ومثقفة مشاركتهم في لقاء الخطاب الثقافي الخامس، والذي سيعقده مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، تحت عنوان "الثوابت الوطنية للخطاب الثقافي السعودي"، خلال الفترة من 27 – 28 محرم 1434هـ، الموافق، 11 – 12 ديسمبر 2012م، في مدينة الرياض.

وأوضح الدكتور فهد بن سلطان السلطان، نائب الأمين العام لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني، أن اللقاء سيتناول وعلى مدى يومين جملة من المحاور التي تتناول الخطاب الثقافي من مختلف جوانبه، وسيشارك فيه عدد كبير من العلماء والمفكرين من مختلف الأطياف الفكرية والثقافية في المملكة.

وقال إن المركز قد أكمل استعدادته لعقد اللقاء ليخرج بالوضع الأمثل، ويساهم في تطوير الخطاب الثقافي السعودي، وجعله مؤثراً في الساحة المحلية والعربية، بما يتوافق مع المكانة العالمية التي تحظى بها المملكة بين دول العالم.

موضحاً أن عقد اللقاء الفكري الخامس حول الخطاب الثقافي السعودي، يهدف إلى الوصول لرؤية مشتركة حول الثوابت الوطنية في الخطاب الثقافي من خلال الأطروحات الجديدة والمتميزة التي يحملها المشاركون والمشاركات فيه، خاصة وأن هذا اللقاء الفكري يضم مجموعة متميزة من المفكرين والمثقفين في المملكة من الجنسين.
وأشار إلى أن المركز في هذا اللقاء قد استكتب عدد من المختصين والمهتمين بالشأن الثقافي والفكري لتقديم أوراق عمل ودراسات تكون معينه للمشاركين، ورغبة في إثراء الحوار حول المنطلقات الفكرية الوطنية للخطاب الثقافي السعودي.

وأضاف نائب الأمين العام لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني أن المركز راعى في أن يمثل المشاركين والمشاركات في هذا اللقاء مختلف التوجهات الفكرية والثقافية، على اعتبار أن الخطاب الثقافي يحمل قدراً من التنوع، وتضم عناصره المعرفية جملة من الخطابات الأخرى الأدبية والاجتماعية والدينية والعلمية والإعلامية.

وبين أن الثوابت الوطنية محل احترام والتزام من أغلب المفكرين والمثقفين، غير أن تفسير وتأويل تلك الثوابت يختلف من شخص لآخر، وهو ما يوجد مساحات من الأختلاف في الرؤى، التي قد تؤثر على الخطاب الثقافي السعودي.

مشيراً إلى أن المركز يسعى من خلال هذا اللقاء إلى حشد الطاقات الثقافية في مختلف أطيافها للتواصل والتفاعل مع المنجز الحواري الذي تشهده المملكة، والذي شكله مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني خلال مختلف فعالياته السابقة، وإيجاد مناخ حوار فكري يبلور الرؤى الوطنية التي تقدمها الأطياف المشاركة في إطار المسؤولية الوطنية.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 678


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

/10 ( صوت)
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.