الأربعاء 5 ذو القعدة 1439 / 18 يوليو 2018

الأخبار » محليات »
الاسمنت بالباحة ينافس الجميع في موجة ارتفاع الاسعار
الأربعاء 5 ذو القعدة 1439 / 18 يوليو 2018

الاسمنت بالباحة ينافس الجميع في  موجة ارتفاع الاسعار

11-15-1433 03:31 AM
  (( الباحة اليوم )) // محمد الزهراني:

عادت موجة غلاء الاسمنت لتظهر من جديد في منطقة الباحة حيث سجل سعر الكيس الواحد 17 ريالا نتيجة محدودية حصة المنطقة من الأسمنت وسط تخوف المواطنين من ظهور السوق السوداء والعودة بالأسعار إلى مستوى 30 ريالا الذي سجله سعر الكيس في وقت سابق قبل أن يستقر عند 14 ريالا فى الفترة الأخيرة.
وطالب المواطن سعيد الزهراني ومحمد عبدالله وياسر الغامدي وزارة التجارة بمراقبة السوق حتى لا يستغل البائعون هذه الظروف ببيع الأسمنت بأسعار أعلى من السعر المقرر والذي حددته وزارة التجارة بيعه بـ «14» ريالا للكيس خلال الفترة الماضية.
فيما أكد خضران الزهراني أن محدودية حصة منطقة الباحة من الأسمنت سببت عودة شح المنتج، وارتفاع الأسعار، وضرورة إيجاد حل فوري لأزمة الأسمنت التي تعاني منها المنطقة منذ أكثر من سنة لافتا إلى أن الأهالي ضاق بهم الحال من الانتظار والبحث عن الشاحنات من أجل الحصول على أعداد بسيطة من أكياس الأسمنت وذلك خلال الشهور الماضية.
أما عبدالعزيز الغامدي فقد عبر عن انزعاجه قائلا: «فوجئنا عند شراء كمية من الاسمنت بارتفاع سعر الكيس، وأن بائعي الاسمنت لا يقبلون أي نقاش في هذا السعر مشيرا إلى أن أي شخص يرغب في الشراء فعليه دفع هذا السعر وتحميل كيس الاسمنت بنفسه إلى سيارته الخاصة.
ولكن المواطن حسن الزهراني أبدى تخوفه من أن تعود أزمة الأسمنت في الباحة والتي تحولت إلى ظاهرة في كافة أنحاء المنطقة، ولم نجد أي تدخل من الجهات المعنية بهذا الشأن.
وطالب الزهراني بتخصيص كميات كافية من الإنتاج اليومي لمنطقة الباحة على مدار السنة تفي باحتياجات الأهالي حيث تعيش المنطقة نهضة عمرانية كبيرة لم تشهدها من قبل. ويقول صالح الغامدي لابد من الوقوف على الاحتياجات المستقبلية للمنطقة من أجل وضع آلية خاصة للتوزيع ولكي لا يكون هناك نقص يؤدي الى ارتفاع الأسعار.
ويقول عبدالله الغامدي إن حل أزمة الأسمنت في الباحة هو تسريع عملية إنشاء مصنع أسمنت الباحة والذي تم الإعلان عنه، فالباحة المنطقة الوحيدة التي ما زالت تستعين بالمصانع الأخرى التي تقع في مناطق خارج المنطقة .
وأصبحت آخر من يحصل على تلك الحصص حيث ان المصانع تلبي احتياجات المناطق القريبة. وعلى اللجنة التأسيسية لاسمنت الباحة تسريع وتيرة العمل من اجل إنهاء أزمة الاسمنت في المنطقة. اما غرم الزهراني فيقول: لا يمر شهر او شهران حتى تعاني المنطقة من شح الأسمنت وإذا توفر فهو مرتفع في السعر ويحصل المواطن عليه بعد الانتظار في طابور طويل اعتاد عليه أهالي المنطقة خلال الصيف وان ارتفاع أسعار الأسمنت سيؤدي إلى زيادة الطلب بغرض التخزين.
وهو ما سيتسبب في ارتفاع الأسعار إلى أعلى مستويات اما فهد الحسني فيقول:
قيام بعض التجار ببيعه بأسعار عالية وغير مبرّرة تصل إلى 17 ريالا للكيس على الرغم من أن وزارة التجارة حددت سعر بيعه بـ «14» ريالا للكيس خلال الفترة الماضية

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 842


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

/10 ( صوت)
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.