الثلاثاء 22 ربيع الأول 1441 / 19 نوفمبر 2019

01-18-1432 12:55 AM

انعطف برنامج ( أبشر ) ,عن مساره المخطط له , من قبل منظميه , والذي حاول معده ,ومقدمه , نيشان , أن يكون برنامجه الجديد مختلفاً , كما وكيفأ ,عن نجاح وتألق ( العرّاب ) لكنه سقط في فكي التكرار , والاستعراض , فأتى أبشر نسخة محروقة , فأظهرت الوجه المظلم , البائس , الذي بات يتعلَّق , بقشة الفنانين , المثيري للجدل , والشغب الفني السمج , كنايف راشد , وأصالة , وغيرهما 000لكنّ حتى هؤلاء لم يشفعوا للبرنامج ,أن ينشلوه معهم , فوقعوا معاً , في فخي , استعراض العضلات , والظهور الباهت الممل !
حتى عندما استعان نيشان , مقدم أبشر , بقدوة الفنانين الشباب , والجمهور المراهق وهي الممثلة شجون الهاجري أو كما يحب جمهورها أن يسميها \" شوجي \" فما زاد ذلك سوى , سخط , واستهجان , عدد كبير من متابعي البرنامج ومن ثم بات أبشر بين قاب قوسين , أو أكثر , من السقوط عبر سذاجة مبطنة , وضيوف أغلبهم , من مستعرضي الغرور , والأنفة , ولم يزيد ظهورهم , في البرنامج سوى , الفشل الذريع , حتى انتبه نيشان بذكائه , الحاد , وفطنته المحضة , من تغيير جذري , في أوردة البرنامج , عبر استضافة , شعراء مستفزين , ويملكون \" كرزما خاصة \" انتشلت البرنامج أخيراً من كماشة الاحتضار !
إنه الشاعر البهيمي , المغرور , المتغطرس - كما اعترف هو بذلك في حلقة الاثنين الماضي من البرنامج – ياسر التويجري والذي سيّر الحلقة بدهاء ,كما ير يد وبالطريقة التي وقع فيها نيشان , من حيث لا يعلم , في بداية الحلقة , تبادل المقدم , والشاعر , مجاملة لكل منهما , وذلك بطريقة فاضحة أمام الجمهور , الحاضر , والملايين , من خلف الشاشات , حتى كان تصرف أحدهم , في مخيلتي , التقط محرِّك القنوات , وكاد إبهامه , أن يضغط بقوة لتغيير القناة , وأدرك نيشان ذلك , بسرعة بديهته , وانهمر على التويجري بسيل الأسئلة , منها المتفق عليه , والمفاجئ , والذي أوقعه, بحرفنةٍ , في كثير منها , موقع الفريسة , وبدت أسارير , وجه نيشان , تشعّ نوراً , خصوصاً عندما أسدل لوحة بها صور بعض الفنانين , وانهال التويجري , رفساً ولطماً خصوصاً , في رأيه الصريح , لهيفاء وهبي , وقال : إنها فنانة فاشلة , مع مرتبة الشرف الأولى واستدرك , أنها تعجبني ممثلة وركل بكلمه التويجري , حول رأيه الناري , في الفنان المصري , ثامر حسني وطلب , بسخرية , واستهجان , أن يوقف حسني , توظيف بعض الكومبارس الشباب , والشابات , عندما يرونه , فيتمايلون , كذباً , وزيفاً, يمنة , ويسرة , صرعى عند أول ظهور له , على خشبة المسرح , مواجها الجمهور , ومستعداً , للغناء وربما كانت تلبية أمنيته , عبر الجامعة الأمريكية , بالإمارات العربية المتحدة , لتكملة دراسته التي لم يخفِ التويجري أنه رسب , في سبعة مواد , ثم نجح فيها عبر مدرسة مسائية ,كانت هذه الجملة , أجمل كلمة , تخرج من فيه التويجري, لتلتصق بقلوب وعقول المشاهدين !
وهنا نجح نيشان في استضافته , لهامة شعرية , جذابة, بنى نفسه ,بنفسه وصعد التويجري سلم الشهرة , دفعة واحدة , وانقذ برنامج أبشر أخيراً من غرفة الإنعاش , في صفقة مشروعة , قوامها , تبادل المصالح , المشتركة 0

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بقلم القاص والإعلامي
علي بن حسين الزهراني
ABOSHHAB@HOTMAIL.COM

تعليقات 11 | إهداء 1 | زيارات 7885


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
8619 ابو ريان 01-20-1432 11:36 PM
اقسم بالله ما فهمت من المقال ولا شي ولا كأني عاد اعرف شي


الحين هذا سب والا مدح في البرنامج انا اشوفه سامج ولا له اي معنى هذا البرنامج


ارجو ان احد يوضح لي الكلام وربي ما فهمت شي
2.77/5 (7 صوت)


8632 غـــامـديــــة 01-21-1432 02:56 AM


بسم الله الرحمن الرحيم

الأستاذ والإعلامي راشد الزهراني...تشكر على تقيمك ونقدك الهادف وغير الهادف

لبرنامج أبشر..ولنيشان وللمعازيم ممن يستدعيهم ليستعرضهم أمام الجمهور..

أو بمعنى لجذب الجمهور من خلالهم...

ولكني عتبي على الأستاذ راشد أن مثل هذا البرنامج تحديداً...ومثل هذا المذيع

الذي يشبة الدمية العتيقة لا يستحق المشاهده...عن أن يستحق النقد...

وبصرف النظر عن نوعية الضيوف الذين يستحضرهم نيشان لبرنامجة في

محاولة بائسة يائسة منه لإنقاض مايمكن إنقاضه من سمعته الإعلامية

الممرغة في وحل الغانيات...والراقصات ...والدليل على ذلك حضور إحداهن

وهي سكرانه لا تعي مايدور حولها..حتى أنها اخطأت في إسم نيشان

وأسمته بإسم مذيع أكل عليه الدهر وشرب...وقد أتت بعد أن ملئت

معدتها بمشروب أفرغ رأسها الفارغ سلفاً...أتت

للبرنامج لتشارك صديقتها الفنانة الأخرى العزيزة عليها حضورها

الباهت في نظري...المخزي في نظر زوج سعودي كانت مرتبطة به

ولا زال يربطه به إبنةلا يعلم إلا الله كيف تواجه مجتمعها بقولها ...

( هذي أمـــــي )

ومن وجهة نظري البسيطة جداً أن برامج الأم بي سي برمتها

بحاجة الى غربلة إن صح التعبير ..بالكامل لكل ماتحوي مكتبتها

المتسخة من برامج وحوارات...وحيوات خاصة جداً ليس للمشاهد

ذنب في متابعتها...أو حتى المرور عليها لما تحتوي

من سماجة ... وقلة أحترام لعقل المتفرج...

غير أني أرى أن بعضها أولى وإن رخص بالنقد من برنامج نيشان

الذي لن يغير فيه وجود التويجري من عدمه أي شي...

بالعكس...وجود التويجري فيه برنامج مثل أبشر..في ضيافة شخص

مثل نيشان...وبحظور جمهور أغلبه من الشباب اللبناني الذي لا يفقه

من الشعر كلماته عن أن يفقه معانيه...هذا في حد ذاته إستهتار بالمشاهد

كفى يا إم بي سي...فقد بلغ السيل الزبى

والسلام
2.27/5 (7 صوت)


8701 غامدي 01-21-1432 08:58 PM
اولاً:للاخت غامدية هذا هو الاستاذ على الزهراني وليس كما تفضلت (راشد الزهراني)
ثانيا:اشكر الاستاذ علي الزهراني على نقده الراقي الذي لا يتحق ان يكون في مثل هذه البرامج(الماسخة)
2.27/5 (7 صوت)


8723 غـــامـديــــة 01-22-1432 12:29 AM


أعتذر عن الخطأ في اسم الإعلامي المعروف علي الزهراني..

ولكم جزيل الشكر
1.77/5 (7 صوت)


8725 غرم الله 01-22-1432 12:56 AM
الأخ علي ناقد كوكتيل يكتب في جميع المجالات بهذا المستوى الهائل
أدب فكر ثقافةإسلاميات فن إذاعة تلفزيون مسرح عرضة....!!!
وهو يمارس النقد بحرفنةوليس للدعاية للبرنامج....
ونتمنى لو يكتب لنا عن أمسيةنادي الرياض الأدبي في مسابقة القصةالقصيرة التي شارك فيها وعن سر التحامل المغرض من لجنة التحكيم عليه وعلى نصوصه الهائلة التي نشرتها الصحيفة التي لا تقل في مستواها عن هذا المقال .وأسباب التهميش له من بين المتسابقين وهل لذلك علاقة بالعنصرية؟؟؟
3.04/5 (6 صوت)


8779 ولد معشوقة 01-22-1432 10:55 PM
أولاً : نقدك في مكانه
ثانياً: هذا البرنامج ساااااااااااااااااااااامج سماجه أكثر من الملح.

يأخي مقدمه يرفع الضغط هو واسلوبه ولهجته الماسخه

وبالنسبة للتويجري المغرور واللي وماعنده سالفه

أتوقع لم يكن له لازمه في البرنامج ومادري ليش حضر .
هل قل الشعراء الأكفاء حتى يحضر بهذا المغرور

أنا ماههظمته ولن أهظمه .!!!

لذلك أشكر الاستاذ علي الزهراني على هذا النقد والذي اتمنى منك أن تنقد برامج لها قيمتها وإن قلت في هذا الزمن.


دمتم بود
2.54/5 (6 صوت)


8893 ???? 01-25-1432 08:53 PM
الأخ / علي الزهراني
أنت اكبر من أن تكتب عن هذا البرنامج وعن ............. نيشان وعن ال....... ياسر التويجري

رفع الله قدرك ومقامك عن السواقط

لك تحيتي
2.54/5 (6 صوت)


9146 انس الكناني 01-29-1432 03:00 AM
انتم مازلتم متحاملين على التويجري في التعليقات

التويجري ياجماعه وضح وجة نظره عن اهل الجنوب وهو لم يسب قبيلة بعينها

قال ان الشعر الشعبي بدا في نجد ويقصد تراثهم ولم يبدا في الجنوب فقط هذا ماقيل

ورغم ذلك اعتذر شنيتوا عليه حمله ولا اليهود يشنونه على احد بعدين ياخوان

يعني لو افترضنا انه قام بسبنا هل هذا سيتسطيع ان ينزل من قدرنا !!

اترك الاجابه لكم
2.44/5 (5 صوت)


9528 سعود الزهراني 02-07-1432 01:56 AM
الأخ العزيز/علي الزهراني
سلمت يداك

حقيقة برنامج فاشل ولايستحق المتابعه والفشل بدأ
من مقدمه نيشان السامج با اصح العبارة يضحك من دون شي
واشيء يقدمها تافه والشي اللي سمجه اكثر هو من يحضرهم حقيقةً
برامج الأم بي سي بدات بالفشل ...
3.04/5 (6 صوت)


10288 الغامدي 02-19-1432 01:00 AM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته



لكل منا وجهه ونظر


وانا شخصيا اعتبر حتي الاتنقاد خساره بحقه



لاانه فاشل ومن يحظرهم يحكمون علي انفسهم بالفشل بسبب البرنامج ومقدمه مع ان الاغلبيه ممن يحظرو بدون شك فاشلين




وتتمادا القناه بطرحها السخيف وان دل علي شي فهو سخافه من يقومون عليها
4.07/5 (5 صوت)


11134 أبو تمام 03-09-1432 04:10 PM
العزيز أبو شهاب إنه ليعصرني الألم على ثرة يبددها الجهلاء كالوليد بن إبراهيم في تدمير شباب البلد عبر قنواته المدمرة الإم بي سي وغيرها فنحن لن نتقدم قيد أنملة إذا أضعنا أوقاتنا لمتابعة نيشلن ومن على شاكلته أسأل الله العلي القدير أن يحمي بلادنا وشبابانا ممن يريدن أن تشيع الفاحشة ويروجون لها وأتمنى منك ككاتب وأديب أن تدخر وقتك وجهدك لما هوأهمبدلا من نقل ما يدور في هذه البرامج المعروف سلفا أهدافها والله من وراء القصد
2.41/5 (6 صوت)


علي بن حسين الزهراني
علي بن حسين الزهراني

تقييم
3.84/10 (149 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.